بكاميرات مراقبة وقطع الإنترنت.. 3 دول عربية تحاصر غش الامتحانات

الكرك نيوز – بتشديد صارم يهدف إلى منع الغش في امتحانات المرحلة الثانوية، أعلنت مصر والسودان والأردن عن إجراءات غير مسبوقة أملا في مكافحة هذه الظاهرة.

وعلى مدى يونيو/ حزيران ويوليو/تموز وأغسطس/آب، تجرى اختبارات الشهادة الثانوية (ما قبل التعليم الجامعي) في العديد من الدول العربية للموسم الدراسي الثاني في ظل تفشي فيروس كورونا.

ففي الأردن، أعلنت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات (حكومية) في بيان، أنها ستحجب تطبيقات التراسل خلال فترة اختبارات الشهادة الثانوية العامة بمناطق تواجد المدارس، كإجراء احترازي لمنع الغش.

وأوضح البيان أن “الهيئة خاطبت شركات الاتصالات (زين وأورانج وأمنية) الخاصة، لحجب تطبيقات التراسل خلال فترة اختبارات الشهادة الثانوية” في البلاد.

وأضاف أن “الحجب سيتم اتخاذه بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، ليبدأ قبل دقائق من بدء الامتحانات وينتهي بعدها بقليل”.

وتجرى اختبارات الثانوية في الأردن خلال الفترة من 24 حزيران/يونيو الجاري، وحتى 15 يوليو/تموز المقبل، ويتقدم لها نحو 207 آلاف طالب وطالبة.

وفي السودان، أمر النائب العام المكلف مبارك محمود، بإيقاف الإنترنت لمدة 3 ساعات يوميا اعتبارا من 19 وحتى 30 يونيو/حزيران الجاري، لمنع عمليات الغش داخل لجان الاختبارات.

وأفاد موقع “تاق برس” (خاص) بأن شركات الاتصالات بالسودان عممت رسائل للمشتركين توضح أن قطع الإنترنت جاء بطلب من وزارة التربية والتعليم ولجنة تأمين امتحانات الشهادة الثانوية.

وانطلقت السبت، امتحانات الشهادة الثانوية في السودان بمشاركة 522 ألفا و356 طالبا وطالبة في 4 آلاف و150 لجنة في عموم البلاد.

وفي مصر، أعلن وزير التربية والتعليم طارق شوقي، أن بلاده ستضع للمرة الأولى كاميرات مراقبة داخل لجان امتحانات الثانوية العامة، للحد من ظاهرة الغش.

وقال شوقي، في مداخلة متلفزة على فضائية “إم بي سي مصر” قبل أسبوعين، إن الثانوية العامة هذا العام تشهد أحداثا غير مسبوقة، وخاصة في ظل وجود 3 امتحانات تجريبية قبل الامتحان النهائي المقرر في 10 يوليو/تموز المقبل.

وتجرى اختبارات الشهادة الثانوية في مصر خلال الفترة من 10 يوليو/تموز وحتى 5 أغسطس/ المقبلين، ويتقدم لها 649 ألفا و387 طالبا وطالبة في 2189 لجنة بعموم البلاد.

وتشتكي العديد من الدول العربية من قيام بعض ناشطي الإنترنت بتسريب الأسئلة من داخل لجان الاختبارات بعد دقائق من توزيعها على الطلبة، وإتاحة أجوبتها للممتحنين.

مقالات

مقالات ذات الصلة

اترك رد