رئيس الزمالك الجديد: الخطيب أول المهنئين وهذا مصير المدرب

2٬132

الكرك نيوز – قال رئيس اللجنة المكلفة إدارة نادي الزمالك المصري أحمد بكري، إنه سيبدأ مهام عمله رسميا، الاثنين، فاتحا صفحة جديدة بعنوان “لا للتعصب”.

وفي تصريحات خاصة لموقع “سكاي نيوز عربية”، أشار بكري، الذي تم تعيينه بعد إبعاد رئيس النادي السابق مرتضى منصور، إلى أنه تلقى مكالمة من رئيس النادي الأهلي محمود الخطيب، هنأه فيها بتولي منصبه الجديد، فيما بادله التهنئة بفوز فريقه بدوري أبطال إفريقيا للمرة التاسعة على حساب الزمالك.

القرار بتعيين بكري جاء بعد فرمان من وزير الشباب والرياضة بوقف مجلس إدارة الزمالك بالكامل، وأولهم منصور والمدير التنفيذي والمدير المالي بصفة مؤقتة، وذلك بعد اكتشاف مخالفات مالية وإدارية تمت إحالتها للنيابة العامة للتحقيق فيها.

النادي مفتوح للجميع

وبعد تسلمه المهمة، قال بكري إن الفترة المقبلة ستشهد إلغاء كافة قرارات المجلس السابق بمنع دخول بعض من أبناء الزمالك إلى النادي، مشيرا إلى أن “النادي مفتوح لأبنائه”.

وسيتولى المجلس الجديد بقيادة بكري، مهام إدارة الزمالك كاملة لمدة عام، بقرار من مديرية الشباب والرياضة في محافظة الجيزة.

وأشار بكري إلى أنه سيصدر قرارا بمراجعة كافة القرارات الإدارية والقانونية التي أصدرها المجلس المعزول، خاصة فيما يتعلق بقضية “نادي القرن”، والبلاغات ضد الخطيب، حيث سيعاد النظر في مدى قانونيتها وأحقية نادي الزمالك فيها بالفعل.

ويتولى المستشار بكري، وهو رئيس محكمة، إدارة النادي بمجلس مكون بالكامل من السلك القضائي، يضم هشام إبراهيم رئيس محكمة استئناف القاهرة، ومحمد سيد عطية المحام العام الأول.
لا تغييرات

وشدد بكري على أنه “زمالكاوي هو وكافة أعضاء المجلس المعين”، لكن “لن تقود نادي الزمالك الأهواء مرة أخرى”.

وقال إن إدارة الكرة الجديدة بقيادة قائد الفريق السابق أيمن يونس ستتولى مقاليد الأمور الفنية، مؤكدا أن “فريق الكرة سيحصل على الدعم من المجلس قبل مباريات الكأس المقبلة، مع استمرار المدير الفني الحالي جايمي باتشيكو”.

كما أعلن رئيس اللجنة الجديد تعيين مجموعة من أبرز أبناء النادي في إدارة الكرة، على رأسهم يونس وهداف الفريق التاريخي في الدوري عبد الحليم علي، ونجم الدفاع المعتزل أشرف قاسم.

المخالفات أمام القضاء

وأكد بكري أن مخالفات المجلس القديم كافة ستحال إلى النيابة الإدارية، حيث تنتظر لجنة خاصة مراجعة اللجنة الجديدة لكافة الأمور المادية، التي بدورها ستحدد ميزانية فريق الكرة للتعاقدات المقبلة.

يأتي ذلك في الوقت الذي قال به وزير الشباب والرياضة إن قراراته لا تستهدف نادي الزمالك، وإنما أتت “تطبيقا للوائح والقوانين التي وافقت عليها الأندية المصرية بكل فئاتها”، مشيرا إلى أنه “في حال انتهاء تحقيقات النيابة بتبرئة المجلس الموقوف، فسيكون من حق أعضائه المشاركة في الانتخابات المقبلة”.

مقالات

مقالات ذات الصلة

اترك رد